بنت شام


وقالت لي بنت شامٍ
هاك قلبي الذي كنت عنه تسأل

بالحب ملآى ، وبالأحزان
كم هو قلبي محمل

أنى له أن يحب وهو
بمئات القيود مغلل

ينشد طاهر الهوى
عند من لديه الحب مكلل

ذاك قلبي الذي.. كنت عنه تسأل

 

مد لي يديك ..علَى
أستشعر دفأهما وأتأمل

ضمني إليك ..علَني
أستسقي لقلبي المؤمل
بعضاً من حبٍ طالما
غاب عني ويتدلل

كم أتوق للحظةٍ أذوب فيها
عند أطراف أصابعك وأجفل

كم أتوق لرشفةٍ من
شفاهك تروي ظمأي وتقتل
آلام قلبي الذي..
هو في بحر الهوى سابل

يامن أراد ربي لقياك
بلا سابق موعد…ولا مستقبل

أقبل الأن ولا تضن بحبك
أقبل الأن وقلبي قبل

فلرب قبلةٍ منك تشفي قلبي أبداً
ولرب لمسةٍ منك .. تريح جسدي المغفل

Advertisements

About Ashraf Saleheen

A caller for Peace. Passionate about my beliefs. Business Development Manager. Building Material Industry. Member of the Worldwide Association for Marketing Executives (Washington DC) Located in Dubai
This entry was posted in كلماتي - قصائد. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s