عفريت يناير


في التحرير خبط الفانوس ٢٥ مرة
طلعلة عفريت خرج مالفانوس برة.
قاللة شبيك لبيك
عبدك بين إيديك
أطلب وأنا أجيبلك
لبن العصفورفي جرة.
قاللة مش عايز حاجة
بس نفسي قبل ما أموت
أشوف مصر حرة.
ضحك العفريت وقاللة يعني إيه حرة؟
قالله يعني بدل مانت محبوس جوة فانوس
يحك فيه إللي فالل وإللي مدسوس
تخرج للدنيا وتشم الهوا ،
تلاقي أكلك وتلاقي الدوا
قالله العفريت
بس أنا لا بأكل ولا بأشرب
ولا بأخد دوا
أنا حأنفذ طلباتك وأجيبلك الأكل
وأجيبلك الدوا
خد بالك مالفانوس .. وإوعى عليه حد يدوس
قالله حتغيب أد إيه؟
قالله ثانية ولا إتنين وأرجعلك هوا
أنا مش ممكن أعيش برا الفانوس
لازم أفضل فيه محبوس

**
عدى شهر وعدى إتنين
والعفريت لا رجع ولا جاب الدوا
أتاريه كان في السويس مدسوس
وسط الأيادي والكتاف والروس
بيهتف عمري ما حأرجع للفانوس
لا شبيك ولا لبيك
ولا حد علي كرامتي يدوس
أنا دقت طعم الحرية
أنا شميت الهوا
عدت الطلقة بين الجموع
ورسيت في قلب العفريت
ضحك العفريت وفي عيونة الدموع

قال قربوا مني وإسمعوني ياريت

قولوا للي في التحرير

في غيري مليون عفريت

نفسهم يشموا الهوا
وقولولهم يحرقوا الفانوس

أنا راجع تاني

وراية الحرية في في إيدي
وفي إيدي التانية
شايل الدوا.

______

أشرف صالحين

Advertisements

About Ashraf Saleheen

A caller for Peace. Passionate about my beliefs. Business Development Manager. Building Material Industry. Member of the Worldwide Association for Marketing Executives (Washington DC) Located in Dubai
This entry was posted in كلماتي - زجليات. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s