!! إبن الأزمة



Image

أي لعبة يلعبها الإخوان بقيادة رئيس الإخوان وغيرهم ممن هم ليسوا إخوانا لأحد بتعليق جلسات مجلس الشعب لمدة أسبوع؟ أي إلتماس قدمه الإخوان للشعب طلباً لإجازة عارضه ووافق عليها الشعب وسمح لهم بالتمتع بهذه الإجازة المدفوعة الأجر من قوت الشعب ووقته مقابل تعطيل عمل اللجان التي تنظر في مصالح خلق الله؟

الإخوان أثبتوا بعنادهم وتمسكهم بتلابيب أزمة إختلقوها أنهم ليسوا إخوانا للشعب بل إخوان بعضهم بعضاً. الإخوان أثبتوا أن الإجماع على قرارت المجلس يتم مسبقا في غرف مغلقة يملؤها هواء فاسد لا يستطيع أحد أن يستنشقه سواهم.

أنا لست ممن يحكمون على الكل بالجزء ولست ممن يرمون الناس بالباطل ، إلا أن ماحدث اليوم يملؤني غضبا وحنقا على كل من غاب عن وعيه وإنتخب الإخوان يوما. لمن الملك اليوم يا من كنتم إخوانا للمسلمين؟ الملك لله رب العالمين. أذكركم لعلكم نسيتم ، ولعل الذكرى تنفع من إدعوا أنهم مسلمين.

إن تعليق جلسات المجلس مقصود به ضرب ثلاثة عصافير بحجر أعمى. مقصود إحراج المجلس العسكري ومن ثم الضغط لإقالة الحكومة في وقت مصر في أمس الحاجة لكل ساعة عمل. عصفور ثان هو تعطيل تشكيل اللجنة التأسيسية لكتابة الدستور بعد حل الأولى – التي إنتفخت بالإخوان – والتوافق على الثانية بإجماع وهي المتوقع تشكيلها بمزيج متزن  . أما الثالث فهو ترسيخ كل ماينبني على تعطيل تشكيل لجنة الدستور وتسريب الشعور بالإحباط لدى الشعب بل وتأكيد إستحالة البدء في كتابة الدستور قبل الإنتخابات الرئاسية فلا دستور بلا إخوان فهذا أسبوع سينصرم ولن يتبقى سوى ثلاثة أسابيع قبل الإنتخابات الرئاسية، فما يكون من البسطاء من الشعب سوى النزول للشارع مرة أخرى وتعطيل مصالح الدولة وهم في غفلة يعمهون. 

الموقف الذي نعيشه الأن هو إبن للأزمة التي إفتعلها الإخوان بعد شعورهم بالفشل نتيجة للإلتهائهم بمناقشة الصراعات السياسية تحت قبة المجلس على حساب حل مشاكل الشعب الغلبان الذي إنتخبهم سمعا وطاعة.

إبن الأزمة وضع الشعب في مأزق جديد بعد محاولات عديدة لإقالة حكومة مؤقتة ستغادر خلال فترة قصيرة عندا وعنادا وتعنتا ضد رجل ما إقترف من ذنب سوى أن تطوع للعمل كرئيس للوزراء في فترة حرجة.  وبرغم تحفظي على أداء حكومة الجنزوري لكني أتفهم أن لا وزير في وزارته يجرؤ على التوقيع على ورقة في هذه الظروف الرهيبة خوفا من المساءلة بحق أو بدون حق حيث إختلط الحابل بالنابل والصالح بالطالح تماما كما أتفهم أنها حكومة مؤقته وحسابها نصف حساب حكومة دائمة تعمل في ظروف مستقرة ومناخ يسمح بالإنتاجية وإنجاز المهام.

إبن الأزمة يموت رعبا في جلبابه بعد أن أدرك أنه بكتابه دستور جديد  ستسقط المجالس النيابية وسيتجردون شعبا وشورى إن لم يتم تحديد بند بالدستور الجديد يسمح بإستمرار المجالس النيابية الحالية. ويموت رعبا بعد أن رشح المهندس خيرت الشاطر – والذي أحترم توجهاته وأفكاره – رئيسا للوزراء بديلا للجنزوري ولم يلق هذا الطلب قبولا لدى المجلس العسكري. (وإني لأربأ بالمهندس خيرت الشاطر أن وضع نفسه في هذا الموقف المحرج) ، فمات إبن الأزمة رعبا بعد أن فقد مقعدا مهما خارج المجلس وهو مقعد رئيس الوزراء.

كما يموت رعبا بعد أن ظهر للعيان أن فرص إقتناع الشعب بالإخوان وأدائهم بدأت تتضاءل ورأى الناس الإخوان يحنثون بوعودهم وبات ذلك واقعا ملموسا يتحسسه الكفيف قبل المبصر. كفيف فقد عينيه أثناء الثورة أملا في أن تستقر مصر وفداء لكرامتها ، إلا أن  إبن الأزمة  أبى إلا أن يهين الشعب ويمنح نفسه إجازة لمدة أسبوع وربما تمتد لشهور فما أسهل أن يعد المجلس العسكري بعمل تعديل وزاري بينما يصر إبن الإزمة على عنده وإصراره ويعترض على من يختارهم المجلس العسكري.

على الجانب الأخر يجب ألا ننسى أنه هناك إبن أخر للأزمة وليد إصرار رئيس الوزراء على عدم حضور جلسات لمجلس الشعب في وقت دعي إليها للإستجواب.

. وربما لوكان قد حضر لما أعطى للإخوان فرصة لإنتهاز الفرصة للحصول على إجازة والإحتفال بالمولود الجديد ..إبن الأزمة.

أي إبن هذا الذي ولد على أكف أطباء ظننا أنهم سيعالجون جراح الوطن؟

أي إبن هذا الذي رفعه هؤلاء في وجوهنا وأهالوا التراب على رؤوسنا وهم ممن إدعوا أن بيدهم ترياق شفاء مصر وإدعوا فهمهم بالطب ومافهموه وما تعلموه ولكن شبه لهم.

مصر الأم ياسادة مجلس الشعب الكرام تحتضر …وأنتم  تتقاذفون إبن الأزمة بين أيديكم وتغنون للشعب..حلقاتك..برجالاتك.

….أتمنى لكم “سبوعا” سعيدا وتقوموا بالسلامة ..ويتربى في عزكم..

إبن الأزمة..

_____

أشرف صالحين

Advertisements

About Ashraf Saleheen

A caller for Peace. Passionate about my beliefs. Business Development Manager. Building Material Industry. Member of the Worldwide Association for Marketing Executives (Washington DC) Located in Dubai
This entry was posted in أرائي. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s